احصائيات

عدد إدراجاتك: 9

عدد المشاهدات: 1,622

عدد التعليقات المنشورة: 0

عدد التعليقات غير المنشورة: 0

دفتري.كوم
تصفح صور دفتري تصفح اقتباسات دفتري تسجيل / دخول






Articles

لنا أن نتخيّل!

أنا .. شيءٌ لا تراه! أختفي خلفَ الذاكرة  ..بعيدًا عن ضجيج المُدن! وتعيد الأيام شريطها  أمام عيني .. وكأنها تشتاق لملامحَك! كما أفعلُ أنا كل يوم .. أنا .. لا أعلم لمَ أراك لحنًا ..في كل أُغنية!كيف استطعت أن تتمثل في كل الأشياء من حولي .. وكأن الخيالات وُرود  نثرتها أنت ,أمَام عيني!  حتى أصبحتُ لا أرى سِواها حتى ذلك الطريق .. أمضيه معك ..ونقف وحدنا تحت المَطر! وأُغني "أنا لِحبيبي وحبَيبي إلي" .....لنا أن نتخيّل!   فماذا لو تخيّلنا ..أنّ الواقع مُجرّد  خيالًا ..سَينتهي عمّا ... اقرأ المزيد

أُحبك بعدد الأيام التي رَحلت من عُمرك () 
يارب أطل في عُمرِه.

أُحبك بعدد الأيام التي رَحلت من عُمرك () يارب أطل في عُمرِه.

Articles

كانت لهُ حياة!

هوَ : فرّط بها ..

كانت لهُ عُمرًا آخر,

مدينة هادئِه تنتشِله من عالمه!

 

بياض يكسُو أحرفه ..

وحياة أُخرى, يأوي إليها

كلما أعماهُ الحُزن ,,

 

كانت لهُ حلمًا يرتجيه وترتَجيه!

 

وحين اختار الرّحيل

 بخطوات مُترددة ..

ضاعَ في منُتصف الطريق!

تذكّر أنه ليسَ هناك

من يُحبه

كحبُها!

 

عاد ..

عاد وهوَ يبكي خطواته السابقة!

رُغم ذلك ..

لملمت شتاته

بحنان ..

و خبأتهُ في صدرها ..

 

 

 

Articles

جنون وخيال

يحدثني عن رحلاته مع رفاقه .. ويخبرني عن ما يقومون به  من جنون ولا يتعظون ..   أستمع إليه بإبتسامة  وتفكيري يسرح مافوق السماء .. ماذا لو أنني كنت معه!  بدلًا عن هؤلاء .. سأذهب معه  حتمًا سأذهب,  سَ نحلق كما في الحكايات  ونزدادُ بهاء .. و يتواصل السراب أمامي  حتى أغرق في بحر من الخيال   فأنسى واقعي .. وطلبات أمي  ومنادات أبي  لأحضر له الماء!   فأستيقظ من حكاياته ضاحكة ؛ جلّ ماحدث هراء! ... اقرأ المزيد

Articles

بعد عودتك, تسألني

أيهمُك حالي؟ أتسأل, ممّ أُعاني؟  حسنًا سيدي .. فقط أنظر إلى عيناي  وما تكتب يدي! رسائل كثيرة .. أكتبها إليك بدلًا عن لساني   تتجاهلها علنًا لتقطع وصالي .. زخمٌ هائل من الاسئلة  تحاصرني! لمَ تفعل هذا بي وأنا أحبك, أحبك كثيرًا بقلبي الدامي فلا تلمني على حنيني  فقد أسكنتك عيني  وأسقيتك دمعي  وبعد رحيلك .. بقيت هُنا وحدي  أُغنّي. ... اقرأ المزيد

سيّدي .. أحبك 
وليست تكفي!

سيّدي .. أحبك وليست تكفي!